التخطي إلى المحتوى

قال النائب بمجلس نواب الشعب عياض اللومي في تعليقه الأمر الرئاسي عدد 117 المؤرخ في 22 سبتمبر 2021، إنّ “البلاد اليوم تسير للمجهول وإنّ اكبر تخوف هو التخوف الاقتصادي”، معتبرا أنّ تعليق الدستور سينتج عنه غياب الرقابة عن الميزانية وسيجرنا الى عصيان مدني، وفق تعبيره.


وأضاف اللومي في تصريح إعلامي، أنّ رئيس الجمهورية قيس سعيد “لا يفهم شيئا في الاقتصاد وغايته افتكاك ارزاق الناس لتمويل الميزانية وسيجرنا للدخول في ثورة جبائية”، وفق تعبيره.


وصرح اللومي أنه تم تسجيل نقص في الشفافية في وزارة المالية منذ “الانقلاب” وآخر ارقام تم تسجيلها بتاريخ 30 جوان ولايوجد تحيين من والوزارة ما بعد هذا التاريخ ، حسب قوله .


وتابع المتحدث ان الوضعية المالية للبلاد يوجد بها غموض كبير وان سعيد وسلطات الانقلاب تشتري في الزمن، مشيرا إلى أنّ غاية سعيد هي تثبيت النظام الدكتاتوري له الذي ينتج عنه افلاس البلاد، وفق تقديره.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *